فلسطين الأغنية الخالدة

 

 

010a11.jpg

مسلم الكثيري: موسيقي وباحث عُماني

طل سلاحي من جراحي

يا ثورتنا طل سلاحي

ولا يمكن قوة في الدنيا

تنزع من إيدي سلاحي

دربي مر ودربك مر

ادعس فوق ضلوعي ومر

قديش هذا الشعب الثائر ضحى

وقدم تَيعيش حر

طل سلاحي.. طل سلاحي

هذا مطلع أغنية وطنية فلسطينية قديمة، ولعلها من أقدم أغاني الثورة الفلسطينية، كانت لي معها قصة شخصية أقصها في هذا المقال البسيط الذي أكتبه تضامنا مع الشعب الفلسطيني الصابر والمجاهد لتحرير أرضه المحتلة وإقامة دولته المستقلة. محطات مؤلمة كثيرة واجهها الشعب الفلسطيني في مسيرته النضالية، وهذه الأيام نشاهد واحدة من هذه المحطات، حيث استعر القتال مجددا في السابع من تشرين الأول أكتوبر  الحالي وبدأ الطرفان يستعدان لمقتلة عظيمة.  وعلى إثر ذلك بدأت "إسرائيل" حربا مدمرة على الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، تقتل البشر وتدمر الحجر. إن هذه الهمجية الإسرائيلية والعنصرية البغيضة التي لا ترى في الفلسطينيين سوى «حيوانات بشرية» مستمرة منذ أن فرض المجتمع الدولي بعد الحرب العالمية الثانية إقامة دولة إسرائيل على أرض فلسطين العربية المغتصبة وتشريد معظم شعبها إلى مختلف بقاع الأرض.  والغريب أن صاحب الأرض الأصلي غير مسموح له من المجتمع الدولي العجيب أن يعود إلى أرضه فيما هو يسمح لذلك الملموم من شتى بقاع الأرض بالاستيلاء على أرض غير أرضه وبيت غير بيته وبحماية كاملة. لذلك لن يتوقف هذا العنف والصراع إلا بنيل الفلسطينيين حقهم المشروع في أرضهم سلما أو حربا.

دربي مر ودربك مر ادعس فوق ضلوعي ومر

هذا البيت من نص الأغنية الفلسطينية أعلاه يلخص واقع الحال اليوم في غزة وكل فلسطين، كفاح مستمر ضد الاحتلال حتى النصر. والفلسطينيون يعرفون كيف يصنعون نصرهم المؤكد ويكتبون أغانيهم الخالدة وفيهم من الشعراء والملحنين المبدعين والمحافظين على تراثهم وهويتهم الثقافية والفنية.

منذ عدة سنوات التقيت الموسيقار الفلسطيني حسين نازك عندما حضر ممثلا لدولة فلسطين اجتماعا للمجلس التنفيذي للمجمع العربي للموسيقى التابع لجامعة الدول العربية، ولكن لم يتسن لي التعرف عليه عن قرب وقد توفي في هذا العام 2023. والموسيقار حسين نازك لحن العديد من الأغاني الوطنية الفلسطينية وأسس فرقة موسيقية باسم «فرقة العاشقين» التي لعبت دورا مهما في أداء الكثير من الأغاني الوطنية الفلسطينية. ولعل من بين الألحان المشهورة له في الخليج لحن مسلسل الأطفال الشهير "افتح يا سمسم".

وصورة الفلسطيني مع "فرقة العاشقين" وغيرها من الفرق الفلسطينية صورة المناضل المكافح المحافظ على هويته وأرضه بالأغنية والسلاح. ونادرا ما نشاهد الفنان الفلسطيني على خشبات المسارح بغير اللباس العسكري والكوفية الفلسطينية الشهيرة. فلا فرق في معركة التحرير والعودة بين المقاتل بالسلاح والمقاتل المحافظ على الهوية الثقافية.

عهد الله ما نرحل

عهد الله نجوع نموت ولا نرحل

عهد الثور والثوار والجماهير ما نرحل

واحنا قطعة من هذي الأرض وعمر الأرض

وعهد الله ما نرحل.

في الثمانينيات من القرن العشرين الماضي كنت طالبا أدرس الموسيقى في مدينة كييف الأوكرانية، وفي بداية العام الدراسي الأول طلبت مني دكتورة القيادة أن أحضر لها أي نوتة موسيقى عربية، وأعتقد إنها كانت تريد في ذلك الوقت أن تجعلني قريبا من هويتي الثقافية العربية. وعلى كل حال لم يكن بيدي حينها سوى كتيب صغير كنت أحتفظ فيه منذ سنوات ويتضمن عددا من نوتات أغاني وطنية فلسطينية، كان قد أهداني إياه معلم فلسطيني. طلبت مني الدكتورة أن اختار واحدة من النوتات، فوقع الاختيار على أغنية «طل سلاحي» من ألحان مهدي سردانة التي كنت قد تدربت عليها مسبقا وأحفظها من المعلم الفلسطيني، ولكن مقام الأغنية (سيكاه) كان غريبا على الدكتورة وأقراني الطلبة وأول مرة يشاهدون علامات تدوين الموسيقى العربية.. وعلى كل حال كانت تلك الأغنية المعبرة ضمن سياق برنامجي الدراسي في السنة الأولى.. وبهذه المناسبة أدعو الله سبحانه وتعالى أن يتوقف هذا القتل الهمجي للفلسطينيين الصابرين المحتسبين، وأن يكلل نضالهم بالنصر المبجل وتحرير أرضهم وإقامة دولتهم المستقلة.

اللي بدمه يجود ما يهمه

لو سال دمه وغطى الأرض

طول ما سلاح الثورة في إيدي

يبقى وجودي مفروض فرض

طل سلاحي.. طل سلاحي

المصدر: جريدة عُمان

Rate this item
(1 Vote)
Last modified on الثلاثاء, 31 تشرين1/أكتوير 2023 13:39
مجلة الموسيقى العربية

مجلة موسيقية تصدرعن المجمع العربي للموسيقى الذي هو هيئة متخصصة من هيئات جامعة الدول العربية وجهاز ملحق بالأمانة العامة لجامعة الدول العربية، يعنى بشؤون الموسيقى على مستوى العالم العربي، ويختص تحديداً، وكما جاء في النظام الأساسي للمجمع، بالعمل على تطوير التعليم الموسيقي في العالم العربي وتعميمه ونشر الثقافة الموسيقية، وجمع التراث الموسيقي العربي والحفاظ عليه، والعناية بالإنتاج الموسيقي الآلي والغنائي العربي والنهوض به.

https://www.arabmusicacademy.org

link

 

ama

اشترك في قائمتنا البريدية

Please enable the javascript to submit this form

هل تساهم المهرجانات الفنية في الحفاظ على هوية الموسيقى العربية والترويج لها؟
  • Votes: (0%)
  • Votes: (0%)
  • Votes: (0%)
Total Votes:
First Vote:
Last Vote:
Copyright © 2012 - ArabMusicMagazine.com, All Rights Reserved, Designed and Powered by ENANA.COM